الثلاثاء, 04 02 1439 | 24 أكتوبر 2017

برعاية خادم الحرمين الشريفين معالي وزير الاقتصاد والتخطيط يفتتح فعاليات المنتدى الإحصائي الخليجي

برعاية خادم الحرمين الشريفين
معالي وزير الاقتصاد والتخطيط يفتتح فعاليات المنتدى الإحصائي الخليجي
نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، حفظه الله، يفتتح معالي وزير الاقتصاد والتخطيط المهندس عادل بن محمد فقيه مساء اليوم الاثنين 20 مارس 2017 فعاليات المنتدى الإحصائي الخليجي الأول تحت شعار "تعزيز الشراكات الإحصائية لدعم السياسات الاقتصادية والتنمية المستدامة في دول مجلس التعاون"، الذي تنظمه الهيئة العامة للإحصاء والمركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، في مدينة الرياض والذي يستمر حتى مساء يوم الأربعاء  22 مارس 2017م.
ويشارك في المنتدى نخبة الشخصيات السياسية ذوي العلاقة من الوزراء، وقيادات الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، والسفراء، ورؤساء الأجهزة الإحصائية في دول مجلس التعاون، وممثلي المنظمات الدولية والإقليمية، والمختصين بالقطاع الإحصائي والإعلام.
ويبحث المشاركون تحديات العمل الإحصائي في دول مجلس التعاون المتمثلة في الحاجة الماسة إلى وجود بيانات موثوقة، ومصنفة آنياً للمساعدة في قياس التقدم نحو تحقيق أهداف الرؤى الوطنية لدول المجلس وأهداف التنمية، وزيادة الطلب على بيانات ومعلومات إحصائية في مجالات بعضها غير مألوف حتى الآن في الأنظمة الإحصائية الوطنية، والمتطلبات الإحصائية لدعم المسارات والإنجازات التنموية المتميزة والمتنوعة في دول المجلس.
حيث سيناقش الخبراء على مدار يومين ضمن 4 جلسات رئيسية و 6 حلقات نقاش عددا من المواضيع ضمن تتمحور حول طلب البيانات والمعلومات الإحصائية الناشئ عن المسارات الإنمائية الوطنية وأجندة التنمية المستدامة والقضايا الاقتصادية العالمية الناشئة، وتوفير المنتجات والخدمات الإحصائية لدعم المسارات الإنمائية الوطنية والتنمية المستدامة في دول مجلس التعاون، وتعزيز الشراكات الإحصائية بين مستخدمي ومنتجي البيانات لدعم السياسات الاقتصادية والتنمية المستدامة في دول مجلس التعاون.
ويُقام ضمن فعاليات المنتدى معرض علمي وتوعوي يشهد مشاركة الأجهزة الإحصائية الخليجية وعدد من المنشآت المختصة بالتقنيات الإحصائية والمعلوماتية.  حيث سيكون المعرض متاحاً للمختصين والأكاديميين والطلاب وقيادات الجهات الحكومية للتعرف على المنهجيات الإحصائية في مختلف مجالاتها، الاقتصادية والاجتماعية والطاقة والموارد الطبيعية، والبيانات المفتوحة، والوعي الإحصائي، والتنمية المستدامة.
ويهدف القائمين على المعرض إلى أن يكون بمثابة بوابة معرفية للطلاب والباحثين والأجهزة الإحصائية والمهتمين من الباحثين والدارسين، فمن خلال المعرض يمكن التعرف عن قرب على أنشطة الأجهزة الإحصائية الخليجية و ما تقدمه من منتجات وخدمات في مجال البيانات والمعلومات، كما يمكن التعرف على أبرز الشركات والمؤسسات التي تقدم خدماتها الإحصائية للمنظمات أو الأفراد حيث يشارك نخبة من مقدمي الخدمات المعلوماتية والذين يطرحون حلولاً مبتكرة وأدوات فعالة تدعم العمل الإحصائي والبحثي، كما يحتوي المعرض على منصة الإحصاء وهي المنصة العلمية التي يتعرف من خلالها الزائر على علم الإحصاء وأنشطته وعلاقته بالعلوم الأخرى وأهميته في دعم متخذي القرار وراسمي السياسات.
25855